المكتبة الرياضية الشاملة - https://www.sport.ta4a.us/

المكتبة الرياضية الشاملة-

 


    المهارات النفسية

    قسم : العلوم الإنسانية / علم النفس الرياضى الكاتب: Tamer El-Dawoody تاریخ ارسال : 2 أبريل 2012 مشاهدة:21 339 شكوى

    المهارات النفسية

    م . صادق جعفر الحسيني
    طالب دكتوراه/ كلية التربيةالاساسية-قسم التربية الرياضية
    المقدمة
    تعد الفروق الفردية احد الاركانالاساسية لكل من علم النفس العام والرياضي لهذا يحاول علماء نفس الرياضة فهم دورالفروق الفردية في الرياضة والتمرين من خلال البحث . كما يدرك علماء نفس الرياضةالتطبيقيون اهمية تفرد الطرق لمقابلة القدرات والحاجات الفردية وهذه الفروق تعتبراكثر ظهورا وخاصة فيما يتعلق بردود الافعال المرتبطة بالمنافسة .
    حيث تشهدالسنوات المعاصرة تزايد اشتراك النشئ في برامج الريلضة التنافسية ويتوقع ان يصاحبذلك زيادة اعباء التريب او ما يطلق عليه التدريب المكثف وزيادة الضغوط النفسيةوبرامج التدريب على المهارات النفسية .
    المهارات النفسية :-
    وهي قدراتلمواجهة الضغوط النفسية على التركيز من اجل وضع اهداف محددة .
    ويرى اسامة راتب (81:1) ان المهارات النفسية هي (برامج منظمة تربوية تصمم لتقديم المساعدة لكل مناللاعب والمدرب بغرض تحسين الاداء واتقانه فضلا عن جعل الممارسة الرياضية مصدراللاستمتاع )
    ويعرفها البعض (42:2) بانها (المهارات التي يمتلكها اللاعبينومرتبطة بتحقيق الاداء البدني والمهاري الفائق وتوجد في العقل ويستطيع اللاعباستخدامها تبعا لظروف الموقف التدريبي او التنافسي )
    اهميتها ومكوناتها :-
    منالمعتقدات الرئيسية في علم النفس الرياضي ان المهارات النفسية تعتبر محددات مهمةللاداء اللرياضي ولهذا تم توجيه اهتمام ملحوظ للتعرف على المهارات المناسبة وارشادالمدربين والرياضيين وخبراء الرياضة حول كيفية تعليم وتطبيق تلك المهارات والاكثرمن ذلك ان هناك دليلا على ان المهارات النفسية ترتبط بعدد من المتغيرات مثل الاداءوقابلية التعرض للاصابة -علاقة سلبية – كما يشير اليها عدد من الباحثين مثل جولدواخرون(1981) وماهوني (1989) وسمث وكرستنزن (1995) وتنبات المهارات النفسية دائمامتغيرات تابعة مهمة في البرامج الخاصة بتحسين الاداء ولهذا فانه من المهم ان نكونقادرين على تقدير التغير في هذه المهارات كوسيلة لتقييم كفاءة البرنامج سمث (1989) . (126:4)
    مكوناتها :-
    لقد تناول العديد من الباحثين مكونات المهاراتالنفسية حيث يقترح رينر مارتنر (1:4) ان يتضمن البرنامج التدريبي المهارات النفسيةالتالية
    - التصور العقلي
    - ادارة الطاقة النفسية
    - ادارة الضغوط
    - الانتباه
    - بناء الاهداف
    بينما يشير العربي شمعون (362:5) الى ان المهاراتالنفسية الواجب تنميتها في البرامج التدريبية هي
    - الاسترخاء
    - تركيزالانتباه
    - التصور العقلي
    - الاسترجاع العقلي
    فيما استخلص ابراهيم عبد ربه (13:4) اهم مكونات المهارات النفسية وذلك من خلال دراسة تاريخية تحليلية لاكثر من 69 دراسة وبحث عربي واجنبي واستخلص منها ان اكثر المهارات النفسية دراستا في المجالالرياضي وعلى مدى 30 عاما هي كالتالي
    - الاسترخاء
    - التصور
    - تركيزالانتباه
    - الثقة بالنفس
    - بناء الاهداف
    - ادارة الضغوط النفسية
    - الطاقة النفسية
    وتتفق ماجدة محمد اسماعيل واخرون (95:6) مع الباحثين الاخرين فيان اهم المهارات العقلية الاساسية هي
    - الاسترخاء
    - التصور العقلي
    - الانتباه
    - التحكم في الطاقة النفسية
    - التحكم في التوتر
    - وضعالاهداف
    - الاسترجاع العقلي
    - حل المشكلات

    وفيما يلي نبذة لمفهوموتعريف بعض مكونات المهارات النفسية (2: 42)
    الاسترخاء :
    احد المهاراتالعقلية التي تساعد على التحكم في الضغوط وتوجيه الاستثارة الانفعالية خلال التدريباوالمنافسة الرياضية .
    التصور العقلي :
    وسيلة عقلية يمكن من خلالها تكوينتصورات الخبرات السابقة او الجديدة بغرض الاعداد العقلي للاداء .
    تركيز الانتباه :
    مهارة عقلية لتثبيت الانتباه على مثير مختار لفترة من الزمن .

    الضغوطالنفسية :
    وهي مواقف غير سارة تعيد اشباع الحاجات النفسية وتتجاوز قدرة الفردعلى التكيف لها ويدركها على شكل ضييق او ضجر او توتر . (7: 87)
    ((ان الضغوطالنفسية في مجال الرياضه ما هي الا حالة من الخلل النفسي للاعب تجبر الجسم علىالقيام بواجبات وظيفية لمواجهة المتطلبات العقلية او البدنية او النفسية لاعادةالتكيف والتوازن مع البيئة كذلك تعني تعرض اللاعبين الى ازمات نفسية نتيجة شعورهمبعدم قدرتهم على الايفاء بمتطلبات التدريب )) (7: 91)

    الانفعالات النفسية :
    وهي ازمات عابره وطارئه لا تدوم وقتا طويلا وانها حالة الفرد بصوره مفاجئة كمانلاحظ عند الرياضيين اثباء المنافسات الصعبة ونستطيع ان نعبر عنها بانها حالات منالتوترات تصاحب الفرد وتؤثر في التغيرات الفسيولوجية الداخلية والخارجية على السواءلانها هي حالة الاحتياج العام وتفصح عن نفسها في شعور الفرد لنفسه وسلوكه.(7: 61)
    وهناك علاقة متداخلة بين هذه المهارات حيث ان تطوير وتنمية احدى هذهالمهارات يساعد في تطوير المهارات العقلية الاخرى ويمكن ان نوضح ذلك التداخل فيالنقاط التالية:-
    1- الوصول الى حالة من الاسترخاء يؤدي الى فاعلية التصورالعقلي وفي نفس الوقت فان التصور العقلي ذو فاعلية في تعلم الوصول الى الاسترخاء .
    2- التحكم في الطاقة النفسية يؤدي الىتجنب التوتر وفي نفس الوقت فان التوترالعالي يؤدي الى طاقة نفسية عالية .
    3- يمكن تنمية تركيز الانتباه من خلالالتصور العقلي وحتى يمكن التصور العقلي بفاعلية يجب تركيز على التصورات المطلوبة .
    4- الانتباه والتركيز ضرورة في وضع الاهداف لتطوير الاداء ومن الاهداف العامةتنمية مهارات الانتباه لدى اللاعب .
    5- تزيد فاعلية التحديات والاهداف الواقعيةوالسلوك الفعال والطاقة النفسية عندما يتم توجيهها عن طريق وضع الاهداف .
    6- انخفاض او زيادة الطاقة النفسية يؤثر في القدرة على التصور العقلي بفاعلية ومن خلالالتصور العقلي للاداء المثالي يمكن التعرف على مستويات الطاقة النفسية المثلى .
    7- التحكم في التوتر والانفعال وتطوير تركيز الانتباه يساعد بصوره كبيرة فيعزل اللاعب عن التركيز في الافكار السلبية والتي هي اهم مصادر التوتر .
    8- التصور العقلي للاهداف طريقة فعالة للالتزام بالوصول الى الاهداف ويمكن تطويرالتصور العقلي بدرجة كبيرة عند وضع اهداف واقعية لممارسة التصور العقلي يوميا .

    ما تقدم يبرز لنا تساؤل لماذا هذا الاختلاف بتسمية المهارات فمرة ترد تحتتسمية المهارات النفسية وباحثون اخرون يسمونها مهارات عقلية ولازالة هذا الالتباسيجيب عن هذا التساؤل علي الامير(8: 240) بان العمليات العقلية العليا هذه التسميةتستعمل في العلوم النفسية والفسلجة تسميها الوظائف العقلية العليا او النشاط العصبيالاعلى اما الفلسفة فتسميها الحياة العقلية وفي لغتنا الاعتيادية نسميها النشاطالذهني وفي موضوع وظائف المخ ذكرنا هذه العمليات بانها النشاط النفسي .

    تنمية وتطوير المهارات النفسية
    من الضروري ان يتم تعلم المهاراتالنفسية في تعاقب منطقي كجزء من خطة التدريب السنوية حيث يؤكد مارتنر ( ) ان برنامجتدريب المهارات النفسية يعتبر جزءا رئيسيا وهاما لبرنامج التدريب الرياضي ويضيفضرورة ان يتم تطبيق هذا البرنامج على نحو متوازي مع برنامج التدريب البدني والمهاريوالخططي .
    والى هذا الراي يذهب العربي شمعون (362:5) من ان تنمية المهاراتالنفسية يجب ان تسير جنبا الى جنب مع تنمية عناصر اللياقة البدنية من خلال البرامجالطويلة المدى ويجب التركيز عليها كما هو الحال في المهارات الاساسية في الانشطةالرياضية المختلفة .
    ويشير جاك ج ليزيك ( ) ان هناك ثلاثة مراحل التنمية وتطويرالمهارات النفسية هي :
    المرحلة الاولى : وهي مرحلة طويلة الامد يتم من خلالهااعطاء المهارات من اجل خلق قاعدة لتحقيق الاهداف الطويلة الامد وكذلك لغرض التعلموالحفاظ على الممارسة اليومية لهذه المهارات تبعا لاستحدامها على حسب حاجتها علىاساس كل يوم ولفترات طويلة من الزمن وخطط بعيدة الامد تمتد لاشهر وسنوات .
    المرحلة الثانية : ويتم فيها استخدام المهارات بشكل فوري قبل الاداء وللتحضيرللاداء اي انها تستخدم قبل المنافسة او فبل اداء المهارة مثل قبل ان يؤدي لاعبالسلة الرمية الحرة وكذلك قبل قذف الكرة في رياضة الغولف .
    المرحلة الثالثة : ويتم استخدام المهارت خلال الاداء الفعلي للمهارة او النشاط اي خلال السلوك الفعليللاداء .
    خطوات تعلم المهارات النفسية (6: 96)
    هناك ثلاثة خطوات اساسية يمكنان نقدمها كما يلي :
    الخطوة الاولى : التعلم
    من المهم ان يتعرف اللاعب علىابعاد كل مهارة نفسية حتى يمكن
    1- التحقق من ان هذه المهارات يمكن تعلمها .
    2- تفهم الدور الذي تلعبه هذه المهارات في التاثير على الاداء .
    3- تعلمكيفية تطوير هذه المهارات .
    الخطوة الثانية : الاكتساب
    في هذه الخطوة يتممساعدة اللاعب على اكتساب هذه المهارات من خلال برنامج تدريبي منتظم يستخدم أفضلالمعلومات المتاحة .
    الخطوة الثالثة : الممارسة
    الممارسة المنتظمة لهذهالمهارات حتى يمكن الوصول الى مرحلة التكامل بين العقل والجسم في المنافسة والطريقالوحيد للوصول الى مستوى عال هو مزيد من الممارسة حتى تصبح في مستوى العاده .
    وهذه الخطوات السابقة وهي التعلم والاكتساب والممارسة هي نفس الخطوات التيتستخدم في تعليم المهارات الحركية وتضمن استراتيجيات اكتساب هذه المهارات النفسيةالتالية :
    1- المتابعة الذاتية
    يطلب من اللاعب بعد تقديم هذه المهاراتالنفسية الاحتفاظ بمذكره يسجل فيها تقدمه في هذه المهارات التي يقوم بتعلمها .
    2- التقويم الذاتي
    يقارن اللاعب المعلومات التي حصل عليها من المتابعةالذاتية مع المستوى الذي وضعه لهذه المهارة على وجه التحديد .
    3- التدعيمالذاتي
    يمثل هذا البعد استجابة اللاعب الى التقويم الذاتي ويفشل الكثير مناللاعبين في وضيع طريقة ملائمة لعمل التقدم في تحقيق اهداف الاداء البدنية والنفسيةوهي خطوة هامة في المساعدة على تطوير المهارات النفسية .
    مبادئ ومراحل تطويرالمهارات النفسية
    وتقدم في هذا المجال اطار عام في تطوير المهارات النفسية حتىيمكن التاكد من الوصول الى الدرجة المطلوبة لاتقان هذه المهارات النفسية الاساسيةالهامة والتي يترتب عليها المساهمة في تطوير مستوى الاداء والاعداد للمنافساتويتضمن هذا الاطار العام ثلاثة مبادئ أساسية وخمسة مراحل متعاقبة ويؤكد هذا الاطارعلى النمو المستمر للمهارات النفسية وتطوير حاسة التدعيم الذاتي وتكامل التدريبالعقلي مع مكونات التدريب الرياضي الاخرى .
    المبدأ الأول : الفروق الفردية Individual Differences
    ويتم ذلك عن طريق تطوير المهارات الفردية والصفات التييستطيع اللاعب من خلالها ان يؤدي الى اقصى ما تسمح به قدراته ويحتاج اللاعب الىتطوير الخطة الشخصية والتي توضع في ضوء المهارات الفردية للاعب .
    المبدأ الثاني : التوجيه الذاتي Self-Direct
    يستوجب الاداء حتى اقصى ما تسمح به قدرات اللاعبفي تطبيق خطة التدريب العقلي عن طريق التوجيه الذاتي او بطريقة اخرى يجب على اللاعبان يؤكد على ماذا يستطيع ان يفعل بمفرده وينتقل من الاعتماد الكلي على المدرب الىالاستقلال الذاتي والاعتماد عللا نفسه .
    المبدأ الثالث : حالة الأداء المثالية Ideal Performance State
    لكل لاعب حالة عقلية فريدة والتي تسمح له بالاداء الىاقصى ما تسمح به قدراته ويحتاج كل لاعب الى اكتشاف الظروف التي في ضوئها يحقق ذلكويمكن استخدام الاختبارات والمقاييس ووسائل القياس المختلفة لتحديد هذهالحالة




    وهناك خمس مراحل متعاقبة ضمن هذا الإطار العام هيكالتالي
    المرحلة الأولى :
    تطوير جو ايجابي من خلال خفض الضغط الخارجي وزيادةالمساعدة الخارجية ويجب ان يشعر اللاعب بالقبول والاتجاه الايجابي قبل البداية فيتطوير المهارات النفسية وتعطى في المرحلة الأولى المساعدة التي يحتاجها اللاعب .
    المرحلة الثانية :
    تطوير التحكم في الانفعال عن طريق الاسترخاء العضليوالعقلي بهدف التحكم في الانفعال وخفض الإزعاجات الداخلية .
    المرحلة الثالثة :
    تطوير التحكم في الانتباه بغض النظر عن الرموز المرتبطة بالواجب الحركي وتتضمنمهارات التحكم في الانتباه ، التصور العقلي ، تركيز الانتباه والاسترخاء الذي يساعداللاعب على التصور البصري والاسترجاع العقلي بطريقة فعالة .
    المرحلة الرابعة :
    تطوير استراتيجيات ما قبل المنافسة وأثناء المنافسة .
    المرحلة الخامسة :
    تطبيق المهارات والاستراتيجيات في التدريب على شكل منافسه وتتطلب هذه المرحلةالتقويم المتواصل وصقل المهارات والاستراتيجيات ففي حالة الفشل في الاداء فان العملالشاق على المهارات النفسية يصبح ضرورة قصوى .
    هذه الطريقة التعاقبية في تعليموتطوير المهارات النفسية تم اختبار صلاحيتها في الوصول باللاعب الى اقصى ما تسمح بهقدراته وتعمل على حدوث التكامل ويتوقف هذا التكامل على الفروق الفردية بين اللاعبينفممارسة الاسترخاء قد تؤثر في تركيز الانتباه والعكس بالعكس وقد يصبح التصور البصريطريقة فعالة للتحكم في الانفعال والتحكم في الانتباه . ويمكن ان يكون الحديث الذاتيمكون هام لهذه المهارات الثلاث .
    وهناك علاقة ايجابية بين هذه المراحل الخمسوالمبادئ الثلاثه فعندما يكون العمل على تطوير المهارات النفسية في المراحل الثلاثالاولى يجب التاكيد على المبدا الاول وهو الفروق الفردية ومبدا التوجيه الذاتي وعندالوصول الى المرحلة الرابعة يجب تطبيق المبدا الثالث وهو حالة الاداء المثاليةوعندما يكون اللاعب علة وعي بحالة الاداء المثالية يختار المهارات مثل المراحلالثلاث الاولى والتي تستدعي الاستجابات الايجابية .
    وقد اصبح واضحا ان تطويروتنمية المهارات النفسية يجب ان يسير جنبا الى جنب مع تطوير عناصر اللياقة البدنيةكما اسلفنا وان المهارات مثل التصور العقلي وتركيز الانتباه والاسترجاع العقليوغيرها يجب التخطيط لتنميتها مثل القوة والمرونة والسرعة من خلال برامج طويلة المدى، وان التكامل في الاعداد وبصفة خاصة في المراحل الاولى يجب ان يهدف الى التكامل فيالمهارات البدنية والمهارية الى جانب النفسية والانفعالية حتى يمكن تحقيق افضلالنتائج في المنافسة واغفال مثل هذا التكامل في الاعداد يعوق الوصول الى المستوياتالعالمية .
    هناك استراتيجيات للمهارات النفسية غالبا مايستخدمها ذوي المستوياتالعليا من الرياضيين لمساعدة أنفسهم على المنافسة والنجاح الرياضي. مثل :
    * تنظيم وإدارة مستويات الإثارة ،
    * إظهار الثقة بالنفس ،
    * استخدام التركيز
    * الشعور بالسيطرة والتحكم بالأشياء ،
    * استخدام الصور الإيجابية فيالتفكير
    * ممارسة أقصى حالات الالتزام والتصميم ،
    * تحديد الأهداف ،
    * وجود خطط متطورة جدا لاستراتيجيات المواجهة
    يقترح بعض علماء النفس الرياضينصائح وتوجيهات لأداء الرياضيين:
    * لتعزيز الثقة ، ممارسة خطط محددة للتعامل معالمشاكل خلال المنافسة.
    * الممارسة الروتينية للتعامل مع الظروف غير الاعتياديةوالتوترات قبل وأثناء المنافسة.
    * التركيز كليا على الأداء المقبل وحجب الأفكاروالأحداث غير ذات صلة.
    * استخدم عدة بروفات عقلية خاصة بالأداء تسبق المنافسة.
    * لا تقلق بشأن المنافسين الآخرين أمامك في المنافسة – لكن بدلا من ذلك ركز علىما يمكنك التحكم به – أي الأداء الخاصة بك.
    * وضع خطط مفصلة للمنافسة.
    * تعلم كيف تتحكم في تنظيم الاستثارة والقلق.

    المصادر.
    1- أسامة كامل راتب :تدريب المهارات النفسية، تطبيقات في المجال الرياضي، دار الفكر العربي، القاهرة،2000م .
    2- احمد صلاح الدين خليل: موجات ألفا كمؤشر لتطوير المهارات العقليةومستوى الأداء لدى بعض لاعبي المستويات العليا ،بحث منشور، المجلة العلمية للتربيةالبدنية والرياضة،جامعة حلوان، العدد الخمسون ،مصر،2007م
    3- حسن حسن عبده: تقنينالمهارات النفسية للرياضيين ، بحث منشور،المجلة العلمية للتربية البدنية والرياضة،جامعة حلوان، العدد الثالث والثلاثون، 2000م .
    4- إبراهيم عبد ربه : المهاراتالنفسية والاداء الرياضي ، بحث غير منشور، مشارك في المؤتمر الاول للتدريب وعلمالنفس الرياضي ،كلية التربية الرياضية ، جامعة تشرين،سوريا ، 2006م .
    5- محمدالعربي شمعون : التدريب العقلي في المجال الرياضي ، دار الفكر العربي ، القاهرة ، 1996م .
    6- محمد العربي شمعون ، ماجدة محمد اسماعيل : اللاعب والتدريب العقلي ،مركز الكتاب للنشر،ط1 ، مصر، 2001م .
    7- محمد جسام عرب، حسين علي كاظم: علمالنفس الرياضي ، دار الضياء للطباعة والتصميم ، ط1 ،النجف الاشرف،2009م .
    8- عليالامير: فسلجة النفس ، دار الشؤون الثقافية العامة ، بغداد ،ط1،2002م .


    _________________

    نسخة للطباعة التعليقات: 1

    1. بارك الله فيكم...

       

       
      • دادن مثبت
      • 0

    الأسس النفسية للتربية البدنية والرياضية

    الأسس النفسية للتربية البدنية والرياضة دكتور/ عمرو حسن أحمد بدران مدرس أصول التربية الرياضية – جامعة المنصورة 1. طبيعة ونطاق علم النفس. 2. التعلم. 3. سيكولوجية اللعب. 4. دور التربية البدنية والرياضة في مواجهة الضغوط النفسية....

    خصائص المنافسة

    خصائص المنافسة لكل نشاط رياضي خصائصه النفسية التي ينفرد ويتميز بها عن غيرهمن أنواع الأنشطة الرياضية الأخرى، سواءً بالنسبة لطبيعة أو مكونات أو محتويات نوعالنشاط، أو بالنسبة لطبيعة المهارات الحركية أو القدرات الخططية أو بالنسبة...

    الظواهر النفسية في المجال الرياضي

    الظواهر النفسية في المجال الرياضي الظواهر النفسية . ان اي علم لابد ان يتوفر فية مجموعة من الشروط والمحددات لكي يطلق علية (علم) واحدى هذة الشروط هي وجود الظواهر محددة او متعددة يسعى الى دراستها عن طريق البحث التي يقوم بها المهتمون...

    الاستقرار النفسى

    الاستـقـرار الـنفـسي د. حيدرعوده الفضلي مع تزايد الضغوط الحياة والسرعة الهائلة في إيقاع العصر الحديث يسقط الكثيرون فريسة للتوتر والقلق والاضطرابات النفسية وباتت الراحة النفسية هي غاية الجميع وماهي سبل الوصول إليها والحصول عليها ؟...

    ×

    رسالة الموقع

    نعتذر عزيزي مجموعة الـ الزوار غير مسموح لها باستخادم خاصية التعليقات .
    فضلاً قم بالتسجيل لتتمكن من التعليق على المواضيع
اكتوبر 2021 (1)
يوليو 2021 (4)
ابريل 2021 (3)
مارس 2021 (8)
فبراير 2021 (5)
يناير 2021 (6)
© Copyright 2020 - المكتبة الرياضية الشاملة.