النمو المهنى لمعلم التربية الرياضية قبل الخدمة

Sport.Ta4a.Us المكتبة الرياضية > المناهج وطرق التدريس > النمو المهنى لمعلم التربية الرياضية قبل الخدمة


النمو المهنى لمعلم التربية الرياضية قبل الخدمة


13 فبراير 2019. الكاتب : Tamer El-Dawoody

ورقة دراسية عن 

النمو المهنى لمعلم التربية الرياضية قبل الخدمة 

إعـــداد

رشا ناجح على 

مدرس مساعد بقسم المناهج وطرق التدريس بكلية التربية الرياضية  جامعة المنيا


المقدمة  

مفهوم الإعداد المهنى لمعلمى التربية الرياضية  

أهمية إعداد الطالب المعلم 

مكونات الإعداد المهنى لمعلم التربية الرياضية  

إعداد الطالب المعلم  

أولاً  الإعداد الأكاديمى  

أهمية الإعداد الأكاديمى فى إعداد معلم التربية الرياضة  

ثانياً  الإعداد الثقافى  

أهمية الإعداد الثقافى فى إعداد معلم التربية الرياضية  

ثالثاً  الإعداد المهنى  

أهمية الإعداد المهنى فى إعداد معلم التربية الرياضية  

الإعداد المهنى والمسئولية المهنية لمعلم التربية الرياضية   

رابعاً  الإعداد النفسى لمعلم التربية البدنية 

السمات الأساسية لمعلم التربية الرياضية المعاصر  

خصائص السمات الشخصية للمعلم  

بعض المعايير الهامة لمهنة التربية الرياضية  

تقويم أداء الطالب المعلم 

قائمة المراجع 

مراجع شبكة الإنترنت 


-----------

المقدمة : 

تحتاج المجتمعات الحديثة فى هذا العصر الذى يخوض ثورة متقلبة تتخطى عالماً قديماً وتشيد صدد العالم الجديد ، وأن تصنع نظماً وأساليب جديدة ، حيث يواجه التعليم فى أماكن كثيرة من العالم مشكلات وتحديات تعليمية تمليها طبيعة عصرنا الحاضر وخصائصه المميزة ، وتعزى هذه المشكلات أساساً إلى عدم الملائمة بين الأنظمة التعليمية وبين المطالب التربوية لخصائص العصر ، ولاشك أن الأنظمة التعليمية تختلف فى استراتيجيتها لمواجهة هذه المشكلات والتغلب عليها تبعاً لاختلاف واقعها التعليمى وخلفيتها الاجتماعية والاقتصادية ومدة الإمكانيات المتاحة للتعلم ، والممكن توفيرها مستقبلاً ، وتعطى خططاً لتطوير التعليم فى مختلف دول العالم المتقدمة والنامية على حد سواء اهتماماً كبيراً للتغلب على مشكلاته ورفع كفايته والنهوض بمستوى الأداء للعاملين به ( 9 : 1 ) . 

        حيث أن مسئولية إعداد جيل جديد من المعلمين تختلف فيها الخطورة مع الشعور بالفخر والاعتزاز ، وإن وضع عبء المسئولية على عاتق نخبة مختارة هو بمثابة مميزات قيمة ، لذلك فإن الاهتمام بإعداد المعلم يجب أن يكون بالنواحى التطبيقية التى تعطى المعلومات ثروة وحيوية ، وتغذيها بالخبرة العقلية ( 11 : 3 - 5 ) . 

مفهوم الإعداد المهنى لمعلمى التربية الرياضية : 

        نعنى بالإعداد المهنى لمعلمى التربية الرياضية اكتساب المعرفة الصحيحة والمهارة العالية التى يحتاجها معلم المستقبل فى أصول مهنته التدريسيه وأوضاعها وأساليبها حتى يتمكن من التعامل الفعال الناجح من عملية التعلم ، بحيث يحقق أهدافها المنشودة ، وهو يعنى كل العمليات التربوية التى يتعرض لها الطالب خلال مراحل إعداده ، ويشتمل الإعداد المهنى على جانب نظرى متعلق بالدراسات المهنية النظرية ، وأيضاً على جانب متعلق بالتدريب العملى والتربية العملية والذى يضع الطالب المعلم فى مواجهة الواقع التعليمى ( 15 : 48 ) . 

أهمية إعداد الطالب المعلم :

إن التغير هو سمة العصر الذى نعيشه ، وهذا التغير لابد أن يقابله تغيراً فى إعداد المعلم ، فإعداد المعلم فى الوقت الحالى يختلف اختلافا كثيراً عن الطريقة التقليدية وذلك لأن البرامج التعليمية توجه الآن للعمل الميدانى ، ومن الضرورى أن يكرس الطلاب المعلمون قدراً كبيراً من وقتهم فى التفاعل مع المتعلمين من خلال الدروس العملية بالكلية ودروس التدريب الميدانى بالمدارس ، ليتيح لهم الممارسة والخبرة والتطبيق ( 2 : 11 ) . 

وتعتبر حركة إعداد المعلمين القائمة على الاهتمام بالمهارات التدريسية من أهم ملامح التربية الحديثة والمعاصرة وأكثرها شيوعاً فى الأوساط التربوية المهتمة بإعداد المعلم قبل الخدمة وأثنائها بهدف إعداد معلمين ماهرين وفق أحدث نظريات التعلم ( 6 : 19 ) . 

لذلك يعتبر إعداد المعلم من الأسس الهامة التى تقوم عليها السياسة التعليمية ، تلك السياسة التى يعتنى المدرس بتنفيذها ، وتتمثل فى إعداد المعلم للحياة فى المجتمع الذى يعيش فيه وفقاً للفلسفة التى ارتضاها المجتمع لنفسه ، وللعملية التعليمية أبعادها وركائزها ، ويأتى المعلم فى مقدمة هذه الأبعاد والركائز ومن هنا تظهر أهمية إعداد المعلم ( 12 : 23 ) . 

وتعتبر عملية إعداد المعلم من أهم القضايا التى تهتم بها النظم التربوية ، وذلك فى محاولتها لتطوير عملها التربوى والتعليمى وزيادة فعاليته والنهوض بقدراته وكفاءته فى استيعاب التطورات الاجتماعية والتغيرات التكنولوجية والمعرفية ( 4 : 1 ) . 

والمعلم هو حجر الزاوية والمكون الأساسى لإتمام العملية التعليمية ، لذا فعملية إعداده لمهنة التدريس ليست بالأمر اليسير ، بل تتطلب جهود كبيرة ومكثفة من المشتغلين فى الكليات المتخصصة لتخريج المتعلمين للمراحل التعليمية المختلفة ( 2 : 8 ) . 

        وحيث أن معظم قادة التربية والقائمين على أعمال الإشراف والتوجيه الفنى يؤكدون أن القيمة العظمى للمعلم لا تكمن فى أدائه لمهامه التقليدية بل تكمن قدرته على القيادة وفى التأثير على تلاميذه عن طريق شخصيته وعقله وأخلاقه ، فضلاً عن ممارسته دوره كقدوة حسنة ( 5 : 2 ) . 

لتحميل باقى الموضوع من هنا 
career-growth.doc [حجم: 187 Kb] (عدد التحميل: 107)


العودة إلى الصفحة السابقة - المكتبة الرياضية -  www.sport.ta4a.us