المكتبة الرياضية الشاملة - https://www.sport.ta4a.us/

المكتبة الرياضية الشاملة-

 


    التعلم والتعلم الحركي: المفهوم، الأهداف

    قسم : العلوم الإنسانية / المناهج وطرق التدريس الكاتب: Tamer El-Dawoody تاریخ ارسال : 26 نوفمبر 2012 مشاهدة:5 475 شكوى

    التعلم والتعلم الحركي: المفهوم، الأهداف


    ان الطبيعة الخاصةبمفهوم التعلم الحركي كما نفهمها هي تعلم الحركات بصورة عامة وتشتمل على حركاتالإنسان كافة بما فيها حركات العمل والرياضة. وقد أخذت طبيعة حركات العمل منذالخليقة مفهومها من الحياة التي عاشها الإنسان، وتطورت حركاته مع تطور حياته فأخذتصورا وأشكالا متعددة ومتغيرة بين الحين والأخر، وأول شيء سجله العلماء في هذاالمجال هو اكتشاف اللغة التي أسهمت في التعبير عن الأشياء لدى الإنسان وربطهاالمدلولات الصورية بالرموز اللفظية التي أسهمت في نقلة نوعية لحفظ الحركات ونقلالخبرات الى الآخرين والبدء من نقطة النهاية لما يصله أفراد الجنس الواحد. وساعدتالاكتشافات والاختراعات بشتى مجالاتها من تغيير في جوهر حركات الإنسان ولاسيما فيمايتعلق بطبيعة حركته وعلى مستوى نواحي حياته المختلفة وفي الأصعدة كافة.


    وبنظرةسريعة وحتى لا نطيل في فلسفة الموضوع، نرى ان التغيرات الكثيرة في نواحي الحياةأفرزت حالة جديدة تتطلب الاهتمام بالصحة العامة من خلال إدخال بعض الإجراءات، اذطرأت حالة من الوعي الفردي او الجماعي (المؤسسات التربوية) من اجل مواكبة التغيراتفي حياة الإنسان وبما يتلاءم وطبيعة المرحلة التي يمر بها، وهذا ما ظهر بشكل جلي فيالمدارس والمؤسسات التربوية وغيرها، فبرزت بصورة مناهج تعويضية للبناء الحركي وبماينسجم مع توجهات الدول الحديثة في تربية مجتمعاتها، وتبنت افضل التوجهات الطفل فيالمدرسة وبدأت تطور من برامجها المدرسية بغية المساهمة في إبراز المعالم الواضحةللجيل الجديد، وهكذا استطاعت وبفترة وجيزة مواكبة ما يجري على ساحة التطوراتالتقنية والعلمية، ولعل ابرز مثال ما وصلت إليه الرياضة التنافسية من مستويات حركيةرائعة تكاد تصل الى حالة الإعجاز في بعض مجالاتها.


    ويمكن ان نفهم تحت مصطلحالتعلم انه نشاط خاص لتملك وتكامل المعرفة (عملية التعلم) وبسبب كون المعلومات أساسالتعلم وتؤدي إلى تعلم المهارات والمعرفة. اذ ان التعلم الحركي يعني اكتساب وتحسينالمهارات الحركية وانها تكمن في مجمل التطور للشخصية الإنسانية وتتكامل بربطهاباكتساب المعلومات وبتطوير التوافق واللياقة البدنية واكتساب صفاتالتصرف. والتعلم عملية معقدة وتفرق حياة الفرد بأكملها وتشمل أنواعا مختلفة منالنشاط والخبرات متعددة بتعدد مواقف الحياة، لذلك كان من الصعب ان نضع لها تعريفاجامعاً شاملاً يتفق عليه علماء النفس جميعهم اتفاقاً تاما. فهو كل ما يسعى اليهالفرد من تحصيل معلومات وما يكتسبه من اتجاهات وعادات مختلفة ومهارات بمختلفأنواعها. عقلية او حركية او وجدانية او خلقية سواء كان هذا الاكتساب شعوريا او لاشعوريا.


    اما التعلم الحركي فهو سلسلة من المتغيرات تحدث خلال خبرة مكتسبة لتعديلسلوك الإنسان وهو عملية تكيف الاستجابات لتناسب المواقف المختلفة التي تعبر عنخبراته وتلائمه مع المحيط. وهو عملية اكتساب وتطوير وتثبيت المهارات الحركية كذلكالقدرة على استخدامها والاحتفاظ بها، بحيث ترتبط العملية التعليمية ببناء وتطويرالشخصية، كذلك اكتساب المعارف المختلفة عن الحركة وتحسين القدرات التوافقيةوالبدنيــة. ومن خلالها يستطيع المتعلم تكوين قابليات حركية جديدة أو تبديلقابلياته الحركية عن طريق الممارسة والتجربة. وبهذا يعد بأنه النمو بالقدرة علىالأداء الحركي وهو مجموعة من العمليات المرتبطة بالتدريب والخبرة والذي يقود إلىتغيرات في قابليات الفرد على الأداء المهاري.


    ويعد التعلم الحركي احد فروعالعملية التعليمية العامة والتي تميز حياة الكائن الحي منذ ولادته وحتى وفاته، حيثلايخلو النشاط البشري بمختلف انواعه من التعلم والتعلم الحركي، وتتفق عملية التعلمالحركي مع التدريب الرياضي في عملية انتقال المعلومات من المدرب او المدرس الىاللاعب او التلميذ، كذلك في التغيرات التي تحدث في السلوك الحركي والناتجة منالعملية التعليمية والتي تهدف الى إكساب الفرد المتعلم أو اللاعب صفات بدنية اوقدرات حركية مهارية.
    ويمكن ان نورد بعض التعاريف لمجموعة من العلماء في مجالالتعلم الحركي ومنهم:

     

    • شمت (1991): ذكر بأن التعلم الحركي هو: النموبالقدرات على الأداء الحركي وهو مجموعة من العمليات المرتبطة بالتدريب والخبرةوالذي يقود الى تغيرات ثابتة نسبيا في قابلية الفرد على الأداء المهاري.
    • كورت ماينل: عرفه بأنه اكتساب وتحسين وتثبيت واستعمال المهارات الحركية او هو تطوروتطبع وتكامل التصرفات والأشكال الحركية.
    • شنابل (1978): ان التعلم الحركيعبارة عن عملية الحصول على المعلومات الأولية للحركة والتجارب الأولية للأداءوتحسينها ثم تثبيتها وتعتبر هذه العملية جزء من عملية التطور العامللشخصية.
    • اونجر وجروسنج (1980): عرفا التعلم الحركي بأنه عملية التغير فيالسلوك الحركي للفرد والتي تنتج اساسا من خلال ممارسة فعلية للأداء ولاتكون ناتجةمن عمليات مؤقتة كالتعب او النضج او تعاطي المنشطات وغير ذلك من العوامل التي تؤثروقتيا في السلوك الحركي.
    • بيتر ج.ل. تومبسون (1996): عرف التعلم الحركيبأنه عملية غير مرئية ويمكن رؤية نتائج التعلم المهاري في تحسن الاداء ولكن عمليةالتعلم تكون داخل الجسم والعقل ويشترك فيها الجهاز العصبي والمخ والذاكرة، والذاكرةالعقلية لتكنيك معين تسمى (البرنامج الحركي) والذي يبدأ تكوينه في المراحل الاولىللتعلم المهاري. ويرى بعض المختصين في مجال التعلم الحركي ان هناك علاقة قوية بينكل من التعلم والنضج، ويقصد بالنضج هنا عملية ظهور قدرات معينة لدى الفرد دون اياثر للعملية التعليمية او التدريبية وهو عملية نمو داخلي متتابع تحدث تلقائياوبصورة لاارادية نتيجة قيام الفرد المتعلم بنشاط ما، ويرجع الى عوامل خارجية تؤثرفي سلوك الفرد وتؤدي الى حدوث استجابات جديدة تميز الفرد المتعلم عن غيره. وبالرغممن تلك الاختلافات الا انه توجد علاقة وثيقة بين التعلم والنضج حيث يرتبط كل منهمابالآخر بدرجة وثيقة، فيعتمد التعلم على النضج كما ان النضج يتحكم في سلوك الفردوامكانية قيامه بنشاط معين من عدمه.

     

    مصطلحات في التعلمالحركي


    اولا: التمييز بين علمالحركة Kinesiology ومفهوم التعلم الحركي Motor learning

    في الوقتالذي كان فيه علم الحركةKinesiologyموجود منذ حوالي القرن الثالث قبلالميلاد حيث كان رائده الأول الفيلسوف (ارسطو)، وقد يبعه في هذا المجال بعض العلماءوالفلاسفة العرب ومن ثم علماء آخرون منهم غاليلو ونيوتن. وقد أشار بعض الباحثينوالمعنيين بالحركة على انه (ميدان دراسة الأسس والقوانين الميكانيكية والتشريحيةوالمبادئ الفسيولوجية المتعلقة بحركة الإنسان للوصول به الى أعلى مستوى في الكفاءةالحركية). وفي مجال آخر أشير إليه على انه علم يوضح ويحلل حركات الإنسان العشوائيةوالمقيدة ويسخر المقيد منها لإنعاشه ويستخدم للحفاظ على الصحة العامة والإنتاجاليدوي والدفاع عن النفس والتفاهم الاجتماعي وتغيير الحركات العشوائية الى حركاتمقيدة اذ ومن خلال ما تقدم نرى بأن، علم الحركة هو علم جامع للعديد من العلومالرياضية كالبيوميكانيك والتحليل الحركي والتعلم والتطور الحركي وغيرها.


    امامصطلح التعلم الحركيMotor learningالذي يستخدم وفي كثير من الأحيان مرادفاوبديلا عن علم الحركةKinesiologyفقد عرفه الكثير من الباحثين بتعاريف ذاتاتجاهات ومجالات عديدة اذ أشير اليه في بعض منها على انه العملية التي من خلالهايستطيع التعلم لتكوين قابليات حركية جديدة او تبديل قابليات عن طريق الممارسةوالتجريب. وفي مجال آخر حدد مفهوم التعلم الحركي بانه يرتبط بالعوامل العضويةوالظرفية التي تؤثر في اكتساب واداء السلوك الذي ينعكس بشكل عام من خلالالحركة.


    وقد ذهب البعض الى اكثر من ذلك في تفسيرهم للتعلم الحركي …ومدى اختلافهوتمييزه عن علم الحركة من جهة والسيطرة الحركية من جهة أخرى اذ أشارSchmidtالى ان التعلم الحركي هو حقل دراسي يركز على اكتساب الحركات من المشاهدة الناتجة عنالتدريب لذلك ميزه عن علم الحركة وعن السيطرة الحركية التي تستخدم بوصفها مفهوماعلميا بديلا عن التعلم الحركي في بعض الاحيان، اذ عرف شمت السيطرة الحركيةMotor control بانها حقل دراسي يركز على فهم الجوانب العصبية والبدنية والسلوكيةللحركة.


    ثانيا: التعلم الحركي والأداءالحركي:

    هناك خلط واستخدام غير دقيق لمفهومي التعلم والأداء حيث يستخدم فيبعض الاحيان الأداء بديلا للتعلم الحركي وبالعكس… ويبدو ان التعلم الحركي والأداءكأنهما شيء واحد ويحملان نفس المفهوم ويشيران الى الظاهرة نفسها الا ان المنطقوالأساس العلمي يشير الى وجود فرق كبير بين التعلم الحركي والأداء ويمكن الاستدلالعلى هذا الفرق والتمييز بينهما من خلال ما يأتي:

     


    -المعنى والتعريف:

    عرفالتعلم الحركي : على انه التغييرالثابت نسبيا في الأداء نتيجة الخبرة والممارسة والذي يتم بفعل متغيرات مستقلة ذاتتأثيرات دائمة نسبيا وقد تسمى تلك المتغيرات بمتغيرات التعلمlearning variableبينما عرفالأداءعلى انه حركة او نشاط مؤثر، وقد لا يكوندائميا او ثابتا فيما تتضمنه حركة الفرد، ويحدث بفعل متغيرات مستقلة قد تكون ظرفيةاو شخصية ذات تأثيرات قد تزول بزوال المتغير او بانعدامه او انعدام تأثيره وتسمىتلك المتغيرات بمتغيرات الأداء(Performance variable) .

     

    -تأثيراتالعملية التدريبية في كل من التعلم والأداء.ان العملية التدريبية تحمل اثرينمختلفين الأول مؤقت وزائل ينعكس من خلال الأداء والثاني ثابت ودائم ينعكس من خلالالتعلم. و استنادا الى ذلك فأن الفرق بين التعلم والأداء يتأتى من كون الأداء هوالمقياس الموضوعي الوحيد الذي يمكن ان يستند عليه في أداء الكائن الحي للمواقف، أماالتعلم فأنه على العكس من ذلك فهو يشير الى العملية التي تقوم علىالأداء.

    -كما يظهر الفرق بين التعلم والأداء واضحا من خلال المنحنياتالتي تشير الى التعلم والأداء حيث ان منحنيات التعلم هي غير منحنياتالأداء.

    -إن اكثر الأشياء التي تظهر الفرق وتميز بين الأداء والتعلم هوالتعزيز والذي يعرف على انه الحالات والأحداث والأشياء التي تزيد من احتمالات ظهورالتصرف والسلوك الحركي المطلوب اذ ان كمية التعزيز تؤثر بشكل اكبر في الأداء منه فيالتعلم .بالرغم من هذا الاختلاف الواضح بين التعلم والأداء تبقى العلاقة بينهماقوية ومتماسكة اذ ان التعلم عملية داخلية لايمكن ملاحظتها وقياسها بشكل مباشر إلامن خلال الأداء، ومن هنا فإننا لن نجد غير الأداء مقياسا لمستوى التعلم.

    نسخة للطباعة التعليقات: 0

    الحاسب الالكتروني استخداماته في التعلم والتعلم الحركي

    الحاسب الالكتروني استخداماته في التعلم والتعلم الحركي المقدمــة: هنالك اسباب متنوعة تجعلنا نتعلم اكثر ما نستطيع عن استخدامات الحاسب الالكتروني في حياتنا، كذلك هنالك فوائد كثيرة نجنيها من هذا التعلم، فنحن لا نستطيع ان نكون ونبلغ...

    الأهداف التربوية

    الأهداف التربوية هذه الهداف لها علاقة كبيره وارتباط وثيق بخصائص ومطالب المجتمع وفلسفه الدولة . وأيضا بخصائص التعلم الجسيمة والنفسية والعقلية وهذه الأهداف لها عدة خصائص م أهمها : أنها تعبيرات عامه واسعة لما ينتج عن التعلم ، وتتسم...

    التربية الحركية وأسسها العلمية

    التربية الحركية وأسسها العلمية المقدمة: تعد التربية الحركية المدخل العام والاساس لممارسة فعاليات التربية الرياضية والبدنية والاسلوب الذي من خلاله يتم تحقيق الاهداف المرجوة التي يشمل اللياقة البدنية والحركية والعقلية والخلقية, أذ...

    أساليب التدريس في التربية البدنية والرياضية

    أساليب التدريس في التربية البدنية والرياضية إن لكل أسلوب واجبا معينا يستخدمه المدرس مع الطلاب حسب ما يراه المدرس مناسبا لإمكانات ومستويات الطلاب وتكون هذه الأساليب متساوية من المضمون ولا يوجد أسلوب أفضل من أسلوب أخر وقد ذكر...

    ×

    رسالة الموقع

    نعتذر عزيزي مجموعة الـ الزوار غير مسموح لها باستخادم خاصية التعليقات .
    فضلاً قم بالتسجيل لتتمكن من التعليق على المواضيع
نوفمبر 2021 (9)
اكتوبر 2021 (1)
يوليو 2021 (4)
ابريل 2021 (3)
مارس 2021 (8)
فبراير 2021 (5)
© Copyright 2020 - المكتبة الرياضية الشاملة.