المكتبة الرياضية الشاملة - https://www.sport.ta4a.us/

المكتبة الرياضية الشاملة-

 


    تقنين مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية

    قسم : العلوم الإنسانية / الإدارة الرياضية والترويح الكاتب: Tamer El-Dawoody تاریخ ارسال : 1 أكتوبر 2020 مشاهدة:222 شكوى

    تقنين مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية

     

  •  م. د / أحمد حلمي قـورة

     

    المقدمة

    إن دراسة الدافعية Motivation تعني دراسة الحاجات ، والسلوك الذي يقوم به الكائن الحي لإشباع هذه الحاجات . أو هي كما تعرفه الموسوعة البريطانية بأنها دراسة العوامل التي تؤدي إلى استثارة سلوك الكائن الحي وتوجيهه نحو هدف محدد (عزيزة السيد، 1990 :21).

    ويشير مصطلح الدافعية إلى مجموعة من الظروف الداخلية والخارجية التي تحرك الفرد من أجل إعادة التوازن الذي اختل. فالدافع بهذا المفهوم يشير إلى نزعة للوصول إلى هدف معين، وهذا الهدف قد يكون لإرضاء حاجات داخلية أو رغبات داخلية. أما الحاجة (Need) فهي حالة تنشأ لدى الفرد لتحقيق الشروط البيولوجية أو السيكولوجية اللازمة المؤدية لحفظ بقاء الفرد. أما الهدف (Goal) فهو ما يرغب الفرد في الحصول عليه، ويؤدي في الوقت نفسه إلى إشباع الدافع (يوسف قطامي وعبد الرحمن عدس، 2002: 195).

    وقد حدد (ميهرMaeher ، 1994 : 190) علاقة الدافعية بالسلوك من خلال أحد الخصائص الآتية أو مجملها وهي اتجاه السلوك (Behavior direction) ويعني تفضيل الفرد لسلوك معين من بين مجموعة من البدائل السلوكية ، المثابرة (Persistence) وتعني المدة الزمنية التي يمنحها الفرد لأداء عمل معين : الاستمرارية (Continuation) ويقصد بها عدم اكتفاء الفرد بما حصل عليه من معلومات وخبرات في حدود ما رسم له فقط بل يبادر في الاستزادة من مصادر أخرى إضافية في العمل محاولة منه للوصول إلى مستويات أفضل مما رسم له في الأصل للأداء(Performance) الذي يُعد المحصلة النهائية للسلوك ، حيث ترتبط الدافعية بأداء أعلى ونتائج أفضل، ويفترض معظم منظري الدافعية بأن الدافعية تشترك بصورة أساسية في أداء الاستجابات المتعلمة جميعها ، أي أن السلوك المتعلّم لن يحدث ما لم يُمد هذا السلوك بالطاقة ، بإعتبار أن الدافعية هي الطاقة (هويت، 1998: 5 ).

    كما تكتسب معرفة دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية أهمية كبيرة في مجال علم النفس الرياضي، لأن من خلالها يمكن معرفة مختلف سلوك الافراد ، وتساعد على توجيه وتعديل السلوك وفقا للمواقف والظروف المناسبة ، حيث يشير (أسامة راتب، 1998 : 83) إلى أن معرفة المربي الرياضي لحاجات ودوافع الممارسين ثم مساعدتهم على تحقيقها ، إنما يشير إلى انه يمتلك حقا القدرة على  فهم سلوك الممارسين ، ومن ثم التعامل مع العديد من مشكلات الدافعية بفاعلية وكفاءة ، فالدوافع هي الطاقات الكامنة في الكائن الحي التي تدفعه لسلوك معين في العالم الخارجي، وهذه الطاقات هي التي ترسم للكائن الحي أهدافه وغاياته.

    ويُعد الترويح نشاطاً اختيارياً ممتعاً للفرد مقبول من المجتمع يُمارس في أوقات الفراغ ويسهم في بناء الفرد وتنمية مهاراته ، ويشير كل من (كمال درويش ومحمد الحماحمى، 2004 : 27) إلى أن الترويح يُعد نوعاً من أوجه النشاط التي يختارها الفرد بدافع شخصي لممارستها ويكون من نواتجها اكتسابه للعديد من القيم والمهارات البدنية والاجتماعية والنفسية والمعرفية.

    كما ان للترويح إسهامات فى التأثير إيجابى على العديد من جوانب المشاركين فى ممارسة أوجه مناشطه ، حيث  يرى (محمد الحماحمى وعايدة عبد العزيز، 2006: 145) ان للترويح أهداف متعددة منها أهداف صحية مرتبطة بوجه عام بصحة الفرد لتطوير الحالة الصحية للفرد ، والوقاية والإقلال من فرص التعرض للإصابة بأمراض الصدر ، وتنمية للعادات الصحية المرغوبة ، والإقلال من التوتر العصبى والقلق ، والمحافظة على الوزن المناسب.

    وفى هذا الصدد تذكر (عايده عبد العزيز وفاروق عبد الوهاب، 1987 : 3) نقلاً عن هورماشيا "Hormachaa  أن ممارسة الأنشطة الترويحية المختلفة تسهم فى رفع مستوى اللياقة البدنية وتحسن حالة الفرد وكيانه من الناحية النفسية والفسيولوجية.

    لذا فإن ممارسة هواية ترويحية للفرد تعد شيئا هاما وضروريا لخلق الشخصية المتكاملة من الناحية النفسية والاجتماعية وهذا يافق مع ما اشار اليه وليم مانجر" William Hanger" بأن الشخص المتمتع بالصحة الجيدة هو الشخص ذو الهوايات الترويحية (كمال درويش ومحمد الحماحمى، 2004 : 25).

    ويري الباحث أن التعرف على دوافع ممارسة الانشطة الترويحية لدي الافراد يُعد فهماً أفضل لسلوك الفراغ لديهم ومن ثم تلبية رغباتهم واحتياجاتهم من خلال برامج تحقق لهم توازنا انفعاليا وعقليا وصحيا واجتماعيا، بحيث يصبح وقت الفراغ منفذ يُعبرون من خلاله عن حاجتهم ورغباتهم ، وبذلك يكتسبون انماط من السلوك تعزز الصفات الايجابية داخل الجامعة ، فالدافعية تعتبر هي المسئولة عن اختيار وتوجيه الفرد لنشاط معين من بين الأنشطة المتعددة ، ومن ثم ممارسته لهذا النشاط .

    مشكلة البحث

    وبناء على ما سبق جاءت فكرة تعريب وتقنين مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية من اجل توفير اداة موثوقة فى الكشف عن دوافع الممارسة ، فضلا عن إثراء المكتبة العربية بأدوات منوعة تسهم في البحث العلمي حتى يمكن التخطيط والتطوير الجيدين للبرامج والأنشطة المنوعة التي يشملها مجال الترويح على أسس علمية سليمة ، حيث يري الباحث انه يوجد ندرة فى المقاييس المعربة والمقننة على البيئة المصرية وخاصة فيما يرتبط بمجال الترويح ، لذا  فإن مشكلة الدراسة الراهنة تتمثل في "تقنين مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية".

    أهمية البحث والحاجة إليه

    • إدراك الباحث حاجة مجال الترويح إلى المقاييس التي تتسم بالموضوعية والصدق والثبات، وخاصة فيما يرتبط بالكشف عن دوافع ممارسة الانشطة الترويحية .
    • يمكن ان يساهم المقياس بشكل فعال عند التخطيط لبرامج الترويح على أسس علمية سليمة.
    • يمد البحث المكتبية العربية والمصرية بأداة ( مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية ) تم بناؤها لأول مرة في البيئة المصرية.

    هدف البحث

    يهدف هذا البحث إلى تقنين مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية.

    المصطلحات العلمية المستخدمة في البحث

    الدافعية Motivation : هي استعداد الفرد لبذل الجهد من أجل تحقيق هدف معين، نتيجة حالة من التوتر تثير السلوك في ظروف معينة وتوجهه وتؤثر عليه. (سعد عبد الرحمن، 2004: 124)

    الأنشطة الترويحية Recreational Activities : مجموعة متنوعة من الأنشطة البنّاءة التي تمارس في وقت الفراغ يتم اختيارها وفقا لإرادة الفرد بهدف تحقيق المتعة والسرور وتسهم في اكتساب الفرد عدة قيم شخصية واجتماعية. (محمد الحماحمى وعايدة عبد العزيز، 2006 : 26)

    الدراسات المرجعية

    - قام ليم كونج شيو Lim Khong Chiu (2009) بدراسة بعنوان " دوافع و محددات المشاركة في النشاط البدني بأوقات الفراغ لدي طلاب الجامعات الحكومية في ماليزيا "، وهدفت الدراسة الى التعرف على دوافع المشاركة فى النشاط البدني بوقت الفراغ لدي طلاب المرحلة الجامعية في الجامعات المحلية ، وقد تم تطبيق الدراسة على عينة بلغ قوامها  ( 1352 ) طالبا ، وتم استخدام الاستبيان كأداة لجمع البيانات. وأظهرت نتائج الدراسة أن الدوافع البدنية هي أفضل العوامل للتنبؤ بالمشاركة فى النشاط البدني .

    - قام شين بو وآخرون Shen Boo, et.al  (2008) بدراسة بعنوان" تأثير مجال التخصص على دوافع المشاركة فى النشاط البدني " وقد افترضت الدراسة بان مجال التخصص من شانه ان يؤثر بشكل كبير على دوافع المشاركة فى النشاط البدني للطلاب ، وبلغ حجم العينة (273) طالبا ، وتم استخدام الاستبيان كأداة لجمع البيانات، وقد توصل الباحثين إلى أن مجال التخصص له تأثير في زيادة دوافع المشاركة فى الأنشطة البدنية .  

    - قام مين هانج شو Min- Haeng Cho (2007) بدراسة بعنوان  " دوافع المشاركة فى النشاط البدني خلال وقت الفراغ لدي الشباب بكوريا الجنوبية " وهدفت الدراسة إلى التعرف على العلاقة بين القوة المدركة للحافز ومستوى النشاط البدني خلال أوقات فراغهم من الشباب. وقد تم تطبيق الدراسة على عينة بلغ قوامها ( 1352 ) طالبا ، واستخدم الباحث مقياس دوافع المشاركة فى النشاط البدني خلال وقت الفراغ ، وتوصل الباحث الى أن قوة الدافع وراء المشاركة بالنشاط البدني كان فعالا ويرتبط بشكل إيجابي نحو المشاركة النشطة.

    - قام وليد احمد عبد الرازق (2006) بدراسة بعنوان " دوافع التحاق طلاب كلية التربية الرياضية للبنين بشعبة الترويح الرياضي" بهدف التعرف على اهم دوافع التحاق طلاب الفرقة الثالثة بكلية التربية الرياضية للبنين بشعبة الترويح الرياضي- جامعة حلوان بشعبة الترويح الرياضي ، وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي وقام بتصميم قائمة الدوافع، وكانت عينة الدراسة مكونة من (33 ) طالباً .ولقد تم التوصل الى اتفاق الدوافع مع ميول وقدرات الطلبة (دافع شخصي) ، يعتمد العمل في مجال الترويح اساساً على الابتكار (دافع مهني) ، واهتمام المؤسسات الاجتماعية بمهنة الترويح (دافع اجتماعي).

    - قام كل من فايز أبو عريضة، جهاد مساعدة ، بن قوة علي، حسين بكار (2005) بدراسة بعنوان " دوافع المشاركة في الفرق الرياضية عند الطلبة المتفوقين رياضياً في جامعة اليرموك" بهدف التعرف على دوافع المشاركة في الفرق الرياضية عند الطلبة المتفوقين رياضياً في جامعة اليرموك،  وقد أجريت الدراسة على عينة قوامها ( ١٦١ ) طالباً وطالبة بجامعة اليرموك ، وتم استخدام قائمة للدوافع من تصميم الباحثين ،وأشارت النتائج إلى عدم وجود فروق دالة إحصائيا في دوافع المشاركة لدى أفراد عينة الدارسة تعزى لمتغير نوع الجنس .

    - قام تيمور احمد راغب (2004) بدراسة بعنوان " تقنين مقياس دوافع المشاركة في الجري الترويحي " وهدفت الدراسة الى تقنين مقياس دوافع المشاركة فى الجري الترويحي على البيئة المصرية والذي قام بتصميمه كل من " شيفرد ب.كلوغ , ر.موغان " عام (1990) في الولايات المتحدة الأمريكية , واشتمل على (6) أبعاد موزع عليها (45) مفردة ، وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي بالطريقة المسحية ، وبلغت عينة البحث (506) من الرجال المشاركين في ممارسة الجري الترويحي من عمر (25) سنة إلى ما فوق (55) سنة , تم اختيارهم بالطريقة الطبقية العشوائية وكان من أهم النتائج تقنين مقياس دوافع المشاركة في الجري الترويحي على البيئة المصرية .

    إجراءات البحث

    منهج البحث: استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي لمناسبته لطبيعة هذه الدراسة وتحقيق هدفها الرئيسي.

    مجتمع البحث: يتكون مجتمع البحث من طلاب (طلبة وطالبات) كليات جامعة حلوان داخل وخارج حرم الجامعة للعام الجامعي 2013/2014م، ويرجع سبب اختيار طلاب الجامعة لإجراء البحث عليهم إلى أن المقياس الأصلي تم تطبيقه على عينة من طلاب الجامعة أيضاً، بالإضافة إلى أنه خلال هذه المرحلة تكون اتجاهات الطلاب ودوافعهم نحو ممارسة الأنشطة الترويحية قد تشكلت.

    عينة البحث:  بلغ حجم العينة (224) من طلاب جامعة حلوان الممارسين للأنشطة الترويحية، تم اختيارهم بالطريقة الطبقية العشوائية، (133) طالب و (91) طالبة، وذلك بعد استبعاد (26) استمارة لعدم صلاحيتها (نتيجة لعدم إتمام الاستجابة على مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية).

    وتم اختيار عينة البحث من كليات جامعة حلوان عمدياً بنسبة 40% من إجمالي كليات الجامعة البالغ عددها (20) كلية داخل وخارج حرم الجامعة، ويوضح جدول (1) توزيع عينة البحث على كليات جامعة حلوان :

    جدول (1)

    توزيع عينة البحث على كليات جامعة حلوان (ن=224)

    م

    الكليات

    عدد الطلاب

    المجموع

    طالب

    طالبة

    1

    التربية

    20

    18

    38

    2

    الآداب

    13

    14

    27

    3

    التجارة وإدارة الأعمال

    18

    7

    25

    4

    الحاسبات والمعلومات

    15

    6

    21

    5

    التربية الرياضية للبنين

    26

    -

    26

    6

    التربية الرياضية للبنات

    -

    21

    21

    7

    العلوم

    17

    9

    26

    8

    الحقوق

    21

    19

    40

    الإجمـــالي

    130

    94

    224

    أدوات جمع البيانات :

    اعتمد الباحث في جمع بيانات بحثه على مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية، من إعداد: إل جي بيلليتير وآخرونL. G. Pelletier et al. عام 1991، باللغة الإنجليزية – مرفق (1)، ويشتمل على (28) مفردة موزعة على سبعة أبعاد، بواقع (4) مفردات لكل بُعد، وذلك على النحو التالي : البعد الاول بُعد التحفيز الداخلي لتحقيق المعرفة ويشتمل على المفردات ارقام ( 2 ،9، 16 ، 23 ) – البعد الثاني بُعد التحفيز الداخلي لغرض الإنجاز ويشتمل على المفردات ارقام ( 6 ، 13 ، 20 ، 27 ) – البعد الثالث بُعد التحفيز الداخلي لتجربة الإثارة ويشتمل على المفردات ارقام ( 4 ، 11 ، 18 ، 25 ) – البعد الرابع بُعد التحفيز الخارجي المحدد ويشتمل على المفردات ارقام ( 3 ، 10 ، 17 ، 24 ) – البعد الخامس بُعد التحفيز الخارجي المتضمن ويشتمل على المفردات ارقام ( 7 ، 14 ، 21 ، 28 ) – البعد السادس بُعد التحفيز الخارجي القاعدة الخارجية ويشتمل على المفردات ارقام ( 1 ، 8 ، 15 ، 22 ) – البعد السابع بُعد اللادافعية أو عدم وجود حافز ويشتمل على المفردات أرقام ( 5 ، 12 ، 19 ، 26 )، وفيما يتعلق بطريقة إجابة المبحوث على مفردات مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية فتتمثل في تقدير كل مفردة في ضوء ميزان تقدير مكون من سبع درجات، تبدأ من (1) حيث لا تنطبق المفردة على الإطلاق، إلى (7) حيث تنطبق المفردة تماماً.

    وقد تم تقنين مقياس مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية عن طريق الخطوات الآتية:

    أولاً: تعريب المقياس:

    تمت عملية تعريب المقياس عن طريق ترجمة نسخة المقياس باللغة الإنجليزية لدى ثلاثة مكاتب متخصصة في الترجمة العلمية - مرفق (2).

    تم عرض الترجمات الثلاثة على ثلاثة أساتذة متخصصين في مجال الترويح – مرفق (3)، وذلك عن طريق المقابلة الشخصية بهدف مقارنة المصطلحات والاستقرار على أنسب المصطلحات للتخصص وأكثرها مناسبة للاستخدامات اللغوية في البيئة المصرية، وبناء عليه تم تعديل العديد من المصطلحات والصياغات، وقد تم التوصل إلى النسخة النهائية باللغة العربية لمقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية – مرفق (4)

    ثانياً: تقنين المقياس:

    1. صدق المقياس Validity

    للتحقق من صدق مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية استخدم الباحث ما يلي:

    أ  صدق المحتوى Content Validity أو الصدق المنطقي Logical Validity:

    ويستخدم هذا النوع من الصدق للإشارة إلى مدى تمثيل المقياس للميادين أو الفروع المختلفة للقدرة أو السمة التي يقيسها، وكذلك التوازن فيما بينها بحيث يصبح من المنطقي أن يكون المحتوى صادقاً طالما أنه يشمل جميع عناصر القدرة أو السمة المراد قياسها وأنه يمثلها كذلك.

    ولذا فقد قام الباحث بتقدير الصدق المنطقي من خلال عرض أبعاد ومفردات المقياس على (3) من الخبراء المتخصصين في مجال الترويح – مرفق (3)، وذلك لإبداء رأيهم وحكمهم على أن أبعاد المقياس تتفق مع الغرض من بنائه، وأن كل مفردة تنتمي للبعد الذي يتضمنها، وكذلك لتعديل صياغة المفردات بما يتناسب استخدامات اللغة العربية في البيئة المصرية.

    ب  الصدق المرتبط بالمحك Criteria Validity:

    وقد قام الباحث بحساب هذا النوع من الصدق عن طريق تطبيق النسخة الإنجليزية من مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية والنسخة المعربة على مجموعة واحدة تضم (30) طالب وطالبة من كلية الآداب - قسم اللجة الإنجليزية من غير عينة البحث الأساسية، وذلك للتحقق من صدق الترجمة وذلك عن طريق إيجاد معامل الإرتباط بين استجابات الطلاب على كلا النسختين، وذلك خلال الفترة من 29/9/2013م إلى 3/10/2013م، وذلك كما يتضح من الجدول التالي:

    جـدول (2)

    قيم معاملات الارتباط بين درجات الطلاب على النسخة الإنجليزية والعربية للمقياس ( ن = 30)

    رقم الطالب

    قيمة الارتباط

    رقم الطالب

    قيمة الارتباط

    رقم الطالب

    قيمة الارتباط

    1

    0.799*

    11

    0.868*

    21

    0.926*

    2

    0.837*

    12

    0.779*

    22

    0.784*

    3

    0.681*

    13

    0.832*

    23

    0.691*

    4

    0.783*

    14

    0.945*

    24

    0.773*

    5

    0.790*

    15

    0.873*

    25

    0.678*

    6

    0.825*

    16

    0.709*

    26

    0.805*

    7

    0.678*

    17

    0.882*

    27

    0.845*

    8

    0.869*

    18

    0.789*

    28

    0.786*

    9

    0.920*

    19

    0.832*

    29

    0.822*

    10

    0.791*

    20

    0.787*

    30

    0.912*

    * قيمة معامل الارتباط (0.361) دالة إحصائيا عند مستوى (0.05).

    يتضح من جدول (2) أن معاملات الارتباط بين النسختين تراوحت ما بين (0.678) و (0.945) مما يدل على صدق الترجمة وتعريب المقياس.

    جـ  صدق الاتساق الداخلي "صدق العبارات" Internal Consistency:

    تعتمد هذه الطريقة على مدى ارتباط مفردات المقياس مع بعضها البعض داخل المقياس، وكذلك ارتباط كل مفردة مع المقياس ككل، وقد قام الباحث باستخراج قيمة معامل ارتباط بيرسون Pearson Coefficient لاختبار صدق المقياس من خلال حساب ارتباط كل مفردة بمجموع البعد الفرعي الذي تنتمي إليه، وتم حساب معاملات الارتباط للاتساق الداخلي للمقياس كما يتضح من جدول (3):

    جـدول (3)

    قيم معاملات الارتباط بين مفردات المقياس ومجموع البُعد الذي تنتمي إليه ( ن = 224)

    البُعد الأول

    قيمة معامل الارتباط

    البُعد الثاني

    قيمة معامل الارتباط

    البُعد الثالث

    قيمة معامل الارتباط

    البُعد الرابع

    قيمة معامل الارتباط

    البُعد الخامس

    قيمة معامل الارتباط

    البُعد السادس

    قيمة معامل الارتباط

    البُعد السابع

    قيمة معامل الارتباط

    رقم المفردة

    رقم المفردة

    رقم المفردة

    رقم المفردة

    رقم المفردة

    رقم المفردة

    رقم المفردة

    2

    0.657

    6

    0.788

    4

    0.670

    3

    0.634

    7

    0.773

    1

    0.523

    5

    0.568

    9

    0.782

    13

    0.716

    11

    0.718

    10

    0.780

    14

    0.700

    8

    0.640

    12

    0.704

    16

    0.764

    20

    0.843

    18

    0.846

    17

    0.774

    21

    0.765

    15

    0.760

    19

    0.650

    23

    0.807

    27

    0.832

    25

    0.793

    24

    0.865

    28

    0.728

    22

    0.762

    26

    0.636

    * قيمة معامل الارتباط (0.194) دالة إحصائيا عند مستوى (0.05).

    ويتضح من جدول (3) أن جميع المفردات دالة إحصائياً عند مستوى (0.05) حيث أن قيمة "ر" المحسوبة أكبر من قيمتها الجدولية مما يدل على صدقها في تمثيل الأبعاد التي تنتمي إليها.

    د-صدق المقارنة الطرفية

    جدول (4)

    دلالة الفروق بين الربيع الاعلي  الربيع الادني على ابعاد المقياس ( ن = 224)

    م

    الأبعاد

    الربيع الاعلي (ن=224)

    الربيع الادني (ن=224)

    قيمة

    "ت"

    م

    ع

    م

    ع

    1

    التحفيز الداخلي  لتحقيق المعرفة

    26.782

    1.197

    15.146

    3.674

    22.33

    2

    التحفيز الداخلي  لغرض الإنجاز

    27.691

    0.540

    12.727

    3.070

    35.60

    3

    التحفيز الداخلي  لتجربة الإثارة

    26.691

    1.230

    13.746

    2.640

    32.95

    4

    التحفيز الخارجي  محدد

    26.927

    1.303

    16.018

    4.254

    18.18

    5

    التحفيز الخارجي  متضمن

    25.036

    2.036

    10.564

    2.866

    30.52

    6

    التحفيز الخارجي  قاعدة خارجية

    22.400

    2.469

    7.691

    1.763

    35.95

    7

    لا يوجد حافز (اللادافعية)

    12.218

    3.155

    4.782

    1.272

    16.21

    قيمة " ت " الجدولية ( 1.671 ) عند مستوى دلالة إحصائية ( 0.05 )

    يوضح الجدول (4) أن قيمة ت جاءت دالة احصائيا عند مستوي (0.05) بين كل من الربيع الاعلي والربيع الادني على جميع ابعاد المقياس ولصالح الربيع الاعلي مما يدل على ان المقياس على درجة مقبولة من الصدق ، وقدرة المقياس على التمييز بين الدرجات العليا والدرجات الدنيا .

    2. ثبات المقياس Reliability

    للتحقق من ثبات مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية استخدم الباحث ما يلي:

    أ  طريقة التطبيق وإعادة التطبيق Test-Retest Method:

    وتقوم فكرة هذه الطريقة على تطبيق المقياس على مجموعة من المبحوثين ثم إعادة التطبيق على هؤلاء المبحوثين بعد فترة زمنية. وقد قام الباحث بإعادة تطبيق مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية على عينة الدراسة الاستطلاعية البالغ عددهم (30) طالب وطالبة، وذلك بعد مرور أسبوعين بعد التطبيق الأول، وذلك خلال الفترة الفترة من 13-27 / 10 / 2013م، ويوضح جدول (5) معاملات الارتباط بين درجات التطبيق الأول ودرجات التطبيق الثاني، لأبعاد المقياس:

    جدول (5)

    معاملات الارتباط بين درجات التطبيق الأول ودرجات التطبيق الثاني للمقياس   (ن=30)

    م

    أبعاد للمقياس

    التطبيق الأول

    التطبيق الثاني

    قيمة معامل الارتباط

    المتوسط الحسابي

    الانحراف المعياري

    المتوسط الحسابي

    الانحراف المعياري

    1

    التحفيز الداخلي  لتحقيق المعرفة

    21.63

    5.20

    21.20

    5.02

    0.849

    2

    التحفيز الداخلي  لغرض الإنجاز

    22.37

    5.12

    23.33

    3.75

    0.713

    3

    التحفيز الداخلي  لتجربة الإثارة

    21.27

    4.44

    21.37

    4.26

    0.847

    4

    التحفيز الخارجي  محدد

    22.17

    4.92

    22.40

    4.52

    0.876

    5

    التحفيز الخارجي  متضمن

    20.07

    5.48

    19.87

    5.34

    0.913

    6

    التحفيز الخارجي  قاعدة خارجية

    16.63

    5.30

    16.63

    5.05

    0.826

    7

    لا يوجد حافز (اللادافعية)

    7.03

    4.03

    6.90

    3.98

    0.943

    * قيمة معامل الارتباط (0.361) دالة إحصائيا عند مستوى (0.05).

    يتضح من جدول (5) أن قيمة معاملات ارتباط درجات التطبيق الأول والثاني لأبعاد المقياس هي معاملات مرتفعة، مما يشير إلى ثبات المقياس وإمكانية التعامل مع هذه الأبعاد بدرجة معقولة من الثقة.

    ب - استخراج قيمة معامل ألفا Alpha: حيث قام الباحث باستخراج قيمة معامل Alpha للثبات وفقاً للمعادلة الإحصائية لكل من "كودر Kuder" و "رتشاردسون Richardson" ووفقاً لما اقترحه "كرونباخ Cronbach"، حيث يمثل معامل Alpha متوسط المعاملات الناتجة عن تجزئة الاختبار إلى أجزاء بطرق مختلفة، ولذلك فإنه يمثل معامل الارتباط بين أي جزأين من أجزاء الاستبيان، وذلك كما يتضح مما يلي :

    جدول (6)

    قيمة معامل ألفا Alpha لأبعاد مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية (ن=224)

    م

    أبعاد للمقياس

    قيمة معامل ألفا

    1

    التحفيز الداخلي  لتحقيق المعرفة

    0.742

    2

    التحفيز الداخلي  لغرض الإنجاز

    0.803

    3

    التحفيز الداخلي  لتجربة الإثارة

    0.754

    4

    التحفيز الخارجي  محدد

    0.756

    5

    التحفيز الخارجي  متضمن

    0.726

    6

    التحفيز الخارجي  قاعدة خارجية

    0.594

    7

    لا يوجد حافز (اللادافعية)

    0.522

    * قيمة معامل الارتباط (0.349) دالة إحصائيا عند مستوى (0.05).

    يتضح من الجدول السابق رقم (6) أن معاملات الثبات بطريقة "ألفا Alpha" مرتفعة لجميع لأبعاد مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية، حيث تراوحت ما بين (0.522) و (0.803) مما يدل على ثبات الاستبيان.

    جـ - التجزئة النصفية Split-half: حيث قام الباحث باستخراج قيمة معامل جتمان لمقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية وذلك عن طريق تجزئة المقياس إلى نصفين، كما يتضح مما يلي:

    جدول (7)

    قيمة معامل جتمان للتجزئة النصفية لأبعاد مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية (ن=224)

    م

    أبعاد للمقياس

    قيمة معامل جتمان

    1

    التحفيز الداخلي  لتحقيق المعرفة

    0.736

    2

    التحفيز الداخلي  لغرض الإنجاز

    0.797

    3

    التحفيز الداخلي  لتجربة الإثارة

    0.779

    4

    التحفيز الخارجي  محدد

    0.688

    5

    التحفيز الخارجي  متضمن

    0.790

    6

    التحفيز الخارجي  قاعدة خارجية

    0.588

    7

    لا يوجد حافز (اللادافعية)

    0.517

    يتضح من الجدول السابق رقم (7) أن جميع معاملات الثبات بطريقة التجزئة النصفية مرتفعة وذلك لأبعاد مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية، حيث تراوحت ما بين (0.517) و (0.797) مما يدل على ثبات المقياس.

    ثالثاً: المعايير:

    تم استخراج الدرجات التائية T.Scores أو ما يعرف بالدرجات المعيارية المعدلة Derived Standard Scores وذلك لحساب المعايير من الدرجات الخام، وهذا الإجراء يتيح إمكانية تفسير الدرجة على المقياس بصورة دقيقة، والجدول التالي يوضح الدرجات الخام لأفراد عينة التقنين ومقابلاتها التائية أو المعيارية.

    جدول ( 8 )

    الدرجات الخام والدرجة المعيارية والتائية لدرجات عينة البحث علي مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية (ن=224)

    الدرجات الخام

    الدرجة المعيارية Z

    الدرجة التائية

    66

    -2.42

    25.85

    68

    -2.33

    26.67

    88

    -1.51

    34.88

    90

    -1.43

    35.7

    95

    -1.23

    37.75

    98

    -1.1

    38.98

    105

    -0.82

    41.85

    106

    -0.77

    42.26

    107

    -0.73

    42.67

    108

    -0.69

    43.08

    110

    -0.61

    43.91

    111

    -0.57

    44.32

    114

    -0.45

    45.55

    116

    -0.36

    46.37

    118

    -0.28

    47.19

    119

    -0.24

    47.6

    120

    -0.2

    48.01

    121

    -0.16

    48.42

    123

    -0.08

    49.24

    127

    0.09

    50.88

    128

    0.13

    51.29

    135

    0.42

    54.16

    136

    0.46

    54.57

    139

    0.58

    55.8

    142

    0.7

    57.04

    144

    0.79

    57.86

    145

    0.83

    58.27

    150

    1.03

    60.32

    152

    1.11

    61.14

    153

    1.16

    61.55

    155

    1.24

    62.37

    157

    1.32

    63.19

    158

    1.36

    63.6

    159

    1.4

    64.01

    165

    1.65

    66.47

    168

    1.77

    67.7

    178

    2.18

    71.81

    س= 124.85

    ع=24.37

    ويتضح من جدول (9) أن الدرجات الخام لأفراد عينة البحث تراوحت ما بين 66 إلى 178 درجة بمتوسط حسابي (124.85).

    جدول ( 9 )

    مستويات تقديرية لدرجات مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية

    الدرجة الخام

    المستوى

    عدد الافراد

    النسبة المئوية

    ( 171) فاكثر

    جيد جداً

    3

    1.8

    ( 170 - 146 )

    جيد

    34

    15.2

    ( 145- 121 )

    متوسط

    78

    34.8

    ( 120- 96 )

    مقبول

    81

    36.2

    ( 95 – 71)

    ضعيف

    17

    7.6

    (70) فاقل

    ضعيف جداً

    10

    4.5

    العدد والنسبة

    224

    يتضح من جدول (9) المستويات التقديرية لدرجات عينة البحث على مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية والتي تضمنت (5) مستويات تقديرية وبمقارنة متوسط درجة المقياس والذي بلغ (124.85) درجة بالمستويات السابقة اتضح انه يقع عند الدرجة (145-121) وامام المستوي "متوسط".

    المعالجة الإحصائية

    اعتمد الباحث على برنامج الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية Statistical Package for Social Science (SPSS) لتحليل بيانات البحث باستخدام ما يلي :

    1. معامل ارتباط بيرسون Pearson correlation coefficient.
    2. حساب الثبات باستخدام قيمة معامل "ألفا-كرونباخ Cronbach (ALPHA)". والتجزئة النصفية وتطبيق واعادة تطبيق الاختبار
    3. اختبار ت T.test
    4. الدرجة المعيارية Z Score
    5. الدرجة التائية T Score
    6. المتوسطات الحسابية – الانحرافات المعيارية – الوسيط – معامل الالتواء

    ولقد ارتضى الباحث مستوى معنوية (0.05) لقبول وتفسير نتائج هذا البحث.

    نتائج البحث 

    تم التوصل إلى تقنين مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية على البيئة المصرية، والجدول التالي يوضح التوصيف الإحصائي لأبعاد المقياس بعد تقنينه .

    جدول (10)

    التوصيف الإحصائي لأبعاد مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية (ن=224)

    أبعاد المقياس

    المتوسط

    الوسيط

    الانحراف المعياري

    معامل الالتواء

    التحفيز الداخلي  لتحقيق المعرفة

    21.379

    22.00

    4.682

    -0.962

    التحفيز الداخلي  لغرض الإنجاز

    20.929

    22.00

    5.856

    -0.601

    التحفيز الداخلي  لتجربة الإثارة

    20.504

    21.00

    5.146

    -0.352

    التحفيز الخارجي  محدد

    21.964

    23.00

    4.558

    -1.299

    التحفيز الخارجي  متضمن

    18.344

    19.00

    5.652

    -0.369

    التحفيز الخارجي  قاعدة خارجية

    14.826

    14.00

    5.698

    0.203

    لا يوجد حافز (اللادافعية)

    6.906

    5.00

    3.724

    1.481

    يوضح جدول (10) أن قيم معامل الالتواء قد تراوحت بين ( - 1.229 ) و ( 1.481 )، وهى تنحصر ما بين ( ±3) مما يدل على توزيع البيانات إعتداليًا .

    مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية في صورته النهائية بعد إجراء المعاملات العلمية وتقنينه على البيئة المصرية :

    جدول (11)

    مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية

    م

    المفردات

    1

    2

    3

    4

    5

    6

    7

    1

    لتجنب القيام بمهام أخرى

    2

    لأنني أشعر بالكثير من المتعة والرضا عند تعلم أشياء جديدة

    3

    لأنه في رأيي، أنها وسيلة جيدة لتنمية قدراتي الاجتماعية أو البدنية أو الفكرية والتي ستفيدني فيما بعد

    4

    بسبب المتعة التي أشعر بها في معايشة خبرات مثيرة

    5

    لا أستطيع أن أفسر سبب ممارستي للأنشطة الترويحية، وبصراحة لا أهتم بالفعل

    6

    بسبب الرضا الذي أشعر به عندما أحاول التغلب على التحديات المثيرة للاهتمام

    7

    لأنه من المهم جداً بالنسبة لي شغل وقت فراغي

    تابع جدول (11)

    مقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية

    م

    المفردات

    1

    2

    3

    4

    5

    6

    7

    8

    لأنني لا أحب أن أظهر كشخص لا يفعل شيئاً

    9

    للاستمتاع بمعرفة المزيد عن الموضوعات التي تجذبني

    10

    لأنها واحدة من الطرق التي اخترتها لتطوير ذاتي

    11

    للإحساس بالحرية الذي أشعر به أثناء ممارسة النشاط

    12

    لا أعرف بالفعل، لا أعتقد أن الأنشطة الترويحية تناسبني

    13

    بسبب المتعة التي أشعر بها عندما أتفوق على نفسي في الأنشطة المثيرة للاهتمام

    14

    لأنك في الحياة قطعاً تحتاج للأنشطة الترويحية لتكون سعيداً

    15

    لأنها أحياناً تتيح لي بأن أحظى بتقدير الآخرين

    16

    لأنها تتيح لي الفرصة لتعميق فهمي للموضوعات التي تثير اهتمامي

    17

    لأنها الطريقة التي اخترتها لاكتساب قدرات في مجالات أخرى مهمة بالنسبة لي

    18

    لأن الأنشطة الترويحية التي أمارسها تعطيني "سمو" حقيقي

    19

    لا أعرف حقاً، لدي انطباع بأنه لا يوجد أي نشاط يمكنني أن أمارسه بشكل جيد للغاية

    20

    بسبب متعة التفوق النفسي التي أشعر بها أثناء القيام بالأنشطة التي تعتبر تحدياً بالنسبة لي

    21

    لأنني يجب أن أشعر بالانشغال على الإطلاق

    22

    حتى أظهر للآخرين أنني شخص نشيط (مفعم بالحيوية)

    23

    لأنها تتيح لي الفرصة لاكتشاف الكثير من المجالات المثيرة للاهتمام

    24

    لأن ممارسة الأنشطة الترويحية تعتبر إحدى الطرق التي تتيح لي الفرصة لتطوير جوانب أخرى من نفسي

    25

    لبساطة متعة الشعور بالاسترخاء العميق

    26

    بصراحة لا أعرف، لدي انطباع بأنني أضيّع وقتي عندما أمارس أنشطة ترويحية

    27

    بسبب الرضا الذي أشعر به عند محاولة إتقان الأنشطة المعقدة

    28

    لأنني قطعاً يجب أن أمارس الأنشطة الترويحية كي أشعر بحالة مزاجية جيدة

    وقام الباحث بوضع بعض التعليمات الإرشادية للمفحوصين وهى :

    فيما يلي بعض المفردات التي قد توضح دوافع ممارستك للانشطة الترويحية , والمطلوب منك :

    • ضع علامة (  ) أمام كل مفردة وأسفل ما يتناسب مع درجة موافقتك عليها .
    • لا توجد إجابات صحيحة وأخرى خاطئة لأن لكل فرد الحرية في وضع العلامة أمام أي مفردة كما يترائي له .
    • المرجو وضع علامة واحدة أمام كل مفردة ولا تترك أي مفردة دون إجابة , علمًبأن المعلومات التي سوف تدلى بها ستكون سرية ولا تستعمل إلا لغرض البحث العلمي فقط .

    كما تم وضع عدة استفسارات عن البيانات الاولية روعي فيها الاختصار والوضوح كي تساعد في توصيف العينة :

    بيانات أولية :

    - السن :

    - الجنس :                 ذكر            أنثى    

    -  الكلية : 

    - المرحلة الدراسية :

    - النشاط الترويحي الذي تمارسه غالباً :

    الاستخلاصــات

    في ضوء هدف البحث وفي حدود العينة والإجراءات التي قام بها الباحث والمنهج الإحصائي المستخدم وما توصل إليه من نتائج يمكن استخلاص ما يلي :

    1. في ضوء إجراءات التقنين التي أجريت على المقياس في هذا البحث كي يكون صالحًا لاستخدامه في البيئة المصرية، فقد تم التوصل إلى أن المقياس في صورته العربية يتمتع بمعاملات علمية جيدة من حيث الصدق والثبات مما يسمح بتداوله للاستخدام على العينات المماثلة لعينة البحث في المجتمع المصري .
    2. مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية يشتمل على (28) مفردة موزعة على سبعة أبعاد، بواقع (4) مفردات لكل بُعد، وذلك على النحو التالي: البعد الاول بُعد التحفيز الداخلي لتحقيق المعرفة ويشتمل على المفردات ارقام ( 2 ،9، 16 ، 23 ) – البعد الثاني بُعد التحفيز الداخلي لغرض الإنجاز ويشتمل على المفردات ارقام ( 6 ، 13 ، 20 ، 27 ) – البعد الثالث بُعد التحفيز الداخلي لتجربة الإثارة ويشتمل على المفردات ارقام ( 4 ، 11 ، 18 ، 25 ) – البعد الرابع بُعد التحفيز الخارجي المحدد ويشتمل على المفردات ارقام ( 3 ، 10 ، 17 ، 24 ) – البعد الخامس بُعد التحفيز الخارجي المتضمن ويشتمل على المفردات ارقام ( 7 ، 14 ، 21 ، 28 ) – البعد السادس بُعد التحفيز الخارجي القاعدة الخارجية ويشتمل على المفردات ارقام ( 1 ، 8 ، 15 ، 22) – البعد السابع بُعد اللادافعية أو عدم وجود حافز ويشتمل على المفردات أرقام ( 5 ، 12 ، 19 ، 26 )، وفيما يتعلق بطريقة إجابة المبحوث على مفردات مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية فتتمثل في تقدير كل مفردة في ضوء ميزان تقدير مكون من سبع درجات، تبدأ من (1) حيث لا تنطبق المفردة على الإطلاق، إلى (7) حيث تنطبق المفردة تماماً.
    3. تم استخراج الدرجة المعيارية Z والدرجة التائية لمقياس دوافع ممارسة الانشطة الترويحية، وتم التوصل الي مستويات تقديرية للمقياس اشتملت على (5) مستويات.
    4. إثراء المكتبة المصرية والعربية بمقياس جديد تم تقنينه على البيئة المصرية.

    التوصيــــات

    استناداً إلى ما أسفرت عنه نتائج واستخلاصات هذه الدراسة يوصى الباحث  بالآتي :

    1. تطبيق مقياس دوافع ممارسة الأنشطة الترويحية على طلاب جامعات مصر وربطه بمتغيرات أخرى.
    2. ضرورة اعتماد المعايير المستخلصة عند تطبيق المقياس.
    3. محاولة تعريب وتقنين العديد من المقاييس العالمية في مجال الترويح وأوقات الفراغ وذلك بالتطبيق على عينات من البيئة المصرية.

    قائمة المراجع

    1. أسامة كامل راتب( 1998)، علم نفس الرياضة، المفاهيم – التطبيقات ، القاهرة، دار الفكر العربي.
    2. تيمور أحمد راغب (2004)، تقنين مقياس دوافع المشاركة في الجري الترويحي، المجلة العلمية لعلوم التربية الرياضية، كلية التربية الرياضية، جامعة طنطا.
    3. سعد أحمد عبد الرحمن (2004)، القياس النفسي، النظرية والتطبيق، ط4، القاهرة، دار الفكر العربي.
    4. عايدة عبد العزيز، فاروق عبد الوهاب (1987)، تقويم النشاط الترويحى بمدينة الاسماعيلية، بحوث المؤتمر العلمى ( تطور علوم الرياضة )، كلية التربية الرياضية للبنين، القاهرة.
    5. عزيزة السيد (1990)، الدافعية فى الحياة ومستويات الالتزام: تحليل نظري وبحدث ميداني، القاهرة، دار المعارف.
    6. فايز أبو عريضة، جهاد مساعدة، بن قوة علي، حسين بكار (2005)، دوافع المشاركة في الفرق الرياضية عند الطلبة المتفوقين رياضياً في جامعة اليرموك، مجلة جامعة النجاح للأبحاث العلوم الإنسانية، المجلد ٢٠، الاردن، عمان.
    7. كمال درويش ، محمد الحماحمى (2004)، رؤية عصرية للترويح واوقات الفراغ، مركز الكتاب والنشر، القاهرة .
    8. محمد الحماحمى ، عايدة عبد العزيز (2006)، الترويح بين النظرية والتطبيق، ط4، القاهرة ، مركز الكتاب للنشر .
    9. وليد احمد عبد الرازق (2006)، دوافع التحاق طلاب كلية التربية الرياضية للبنين بشعبة الترويح الرياضي ، المجلة العلمية لعلوم التربية البدنية والرياضة، المجلد السابع ، كلية التربية الرياضية للبنين – جامعة حلوان .
    10. يوسف قطامي، عبد الرحمن عدس (2002)، علم النفس العام، دار الفكر للطباعة والنشر، عمان.
    11. Huit, W. (1998). Motivation: New York Macmillan publishing Co. Inc.
    12. Lim Khong Chiu (2009). University Students Attitude, Self- Efficacy and Motivation Regarding Leisure Time Physical Participation, Journal Pendidik dan Pendidikan, Jil.
    13. Maehr, M.L. (1994). “Meaning and Motivation: Toward Theory of personal Investment”, Research on Motivation in Education, Vol. (1), Newyork: Academic press, Inc.
    14. Min- Haeng Cho(2007). The Strength of Motivation and Physical Activity Level During Leisure Time Among Youth In South Korea , LARNet ; The Cyber Journal of Applied Leisure and Recreation Research, July, 2007.
    15. Pelletier, L.G., Vallerand, R.J., Brière, N.M., & Blais, M.R. (1989). Construction et validation de l'Échelle de motivation vis-à-vis les Loisirs (EML). Communication présentée au congrès annuel de la SQRP, Ottawa, ON. Résumé des communications, p.146.
    16. Shen . Boo , McCaughtry, Martin . Jrggrey(2008). The Influence of Damain Specificity on Motivation in Physical Education, Research Quarterly for Exercise and Sport, v.79 n.3 , Journal Articles , Reports – Research.

  •  مدرس دكتور بقسم الترويح الرياضي بكلية التربية الرياضية للبنين – جامعة حلوان

  • نسخة للطباعة التعليقات: 0

    الترويح العلاجي

    الترويح العلاجي 1 - مفهوم الترويح. أن مصطلح الترويح Recreation يعني إعادة الحالة الطبيعية إذ أن المقطع الأول من المصطلح Re يعني إعادة بينما الباقي يعني الحالة الطبيعية ويفهم أيضا من مصطلح الترويح على أنه التجديد أو الانتعاش...

    التوجية في الرياضة

    التوجية في الرياضة يعد التوجيه أحد الأركان الأساسية للعملية الإدارية وباعتبار أن التسلسل المنطقي للعملية الإدارية يبدأ من التخطيط ثم التنظيم فالتوجيه حيث يتم عن طريق الأشراف على المرؤوسين بحمام السباحة والاتصال لهم بهدف إرشادهم...

    الادارة الايكولوجية والادارة الرياضية

    الادارة الايكولوجية والادارة الرياضية المقدمــة: ان الادارة بمعناها العام تجمع ما بين ثلاثة متغيرات هي: العلم، والعمل، والفن، لانها تستند على قواعد علمية والى قابليات فردية وايضاً خبرات علمية ضمن سياق معيـن. تعد الادارة بصورة...

    الإدارة

    مفهوم الإدارة الإدارة هي نشاط متميز له علاقة مباشرة بمعظم جوانب حياة الأنسان ، وفي نفس الوقت هي وسيلة فعالة وناجحة لتحقيق الأهداف المنشودة لأي مجال من مجالات حياة الأنسان ،فأن غابت الإدارة عن حياة الأنسان يحل محلها العشوائية...

    ×

    رسالة الموقع

    نعتذر عزيزي مجموعة الـ الزوار غير مسموح لها باستخادم خاصية التعليقات .
    فضلاً قم بالتسجيل لتتمكن من التعليق على المواضيع
ما رأيك فى شكل الموقع الجديد؟

اكتوبر 2020 (14)
سبتمبر 2020 (5)
اغسطس 2020 (6)
يوليو 2020 (3)
يونيو 2020 (3)
مايو 2020 (4)
© Copyright 2020 - المكتبة الرياضية الشاملة.